جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

مدير هيئة تنشيط السياحة الدكتور عبد الرزاق عربيات يرد على سؤال خطار المنشور في عالم السياحة والاخير يشكر

20٬107

عالم السياحة:

ارسل مدير عام هيئة تنشيط السياحة الدكتور عبدالرزاق عربيات بدوره ردا على طلب السيد سلامة خطار الداعي فيه الى اهمية وضرورة اطلاع الهيئة العامة على السيرة الذاتية لاعضاء مجلس ادارة هيئة تنشيط السياحة الاردنية  وفي ما يلي موجز الرد:

اخي سلامة ،

“سيتم إرسال كافة الاسماء بعد تسمية كافة الأعضاء ، وهناك اجتماع هذا الأسبوع مع جمعية وكلاء السياحة والسفر لبحث الموضوع . حيث ان السيدة لينا من خبراء السياحة ومشهود لها على مستوى القطاع ، وكما ذكرت فإن موضوع التسمية تركه المشرع لمعالي رئيس المجلس حسب ما يراه مناسبا ويخدم توجهات الهيئة “.

واقبل فائق الاحترام 

فيما سارع السيد سلامه بدوره بتقديم الشكر لعطوفة مدير الهيئة كما يلي:

عطوفة مدير عام هيئة تنشيط السياحه الاكرم

بعد التحيه

 

أشكر لكم ردكم اللطيف ، وكنت أتمنى أن لا نسمع أخبار هيئتنا الموقره من هنا وهناك ونحن أعضاء هيئتها العامه وكان يجب على هيئة تنشيط السياحه تزويدنا بهذه الاخبار عن طريق نشرتها التي تصلنا بين الحين والاخر وبها أخبار عن مدونيين أو مصورين قدموا أو ورشات عمل ستجرى بالاردن او بدوله من الدول الخارجيه

 

أرجوا أن يتسع صدركم لما سأرويه لكم مما يدور بالشارع السياحي بخصوص أحالة السيد مدير التسويق على التقاعد وما شاب هذا الخبر من أستياء لدى جميع القطاع ان لم يكن أغلبه ، فالرجل والشهاده لله وما أن وطئت قدمه هيئة تنشيط السياحه مديرا للتسويق الا ولمسنا التطور الكبير الذي شهدته الهيئه من أداء متطور ومميز يشهد به القاصي والداني ولا ننكر جهود جميع العاملين بالهيئه من رأس الهرم وحتى نهايته

 

أن ما يهمني كعضو هيئه عامه شأني شأن جميع العاملين بقطاع السياحه الوافده هو مصلحة الوطن ونمو أقتصاده بما يعود على الجميع بالخير والرفاه

 

كلنا أمل بمعالي رئيس مجلس ادارة هيئة تنشيط السياحه ومجلس الاداره الموقر العوده عن قرار الاحاله للسيد مدير التسويق للصالح العام وتكملة مشواره المميز بالتطوير والتسويق لاردننا الحبيب

 

أشكركم واتمنى لهيئتنا الموقره دوام التقدم والنجاح تحت ظل حادي ركب مسيرتنا جلالة مليكنا المفدى

 

واقبلوا الاحترام والتقدير

سلامه خطار

23 حزيران 2019