جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

من يعمل في الميدان ليس كالمتفرج

* رد على مقالة سلامة الدرعاوي حول وزير العمل معالي نضال البطاينة

130

من يعمل ليس كمن لا يعمل ؟

وزير العمل والفريق الحكومي يعملون بحكم واجبهم لإدارة الازمة وبمعنى اكثر دقة يواجهون حرب من. نوع جديد ومختلف،ولا ارى ما جاء في مقال الاخ سلامه الدرعاوي والذي تصدره عنوان مثير (الحجر على وزير للعمل )..بداية لم اجد من اللياقة استخدام مثل هذا العنوان خصوصا وان معالي نضال البطاينه يواصل هو وزملائه ليلهم ونهارهم للبحث عن حلول تسهل حياة المواطنين ضمن خيارات محدودة وغير مجربة بمواجهة وباء مجهول، ما كتبه الدرعاوي يذكرنا بتعليقات مشاهدي مباريات كرة القدم حيث يوجهون الانتقاد لمحترفي اي مباراة خلال جلوسهم او نومهم على سرير في جلسة تتعالى فيها الاصوات واكوام البزر وفناجين القهوة بينما يؤدي اللاعب دوره باحترافبة لا يفقهها متفرج كسول وجاهل،لعل الكاتب رغب في تعبئة مقاله يجد فيها غاية ولضعا نفسه حكما وحاكما وجلادا ومشرعا ولهذا فشل في نقده وعنوان مقاله واعتقد ان عليه ان يعنذر لمعالي الوزير وفريفه ولكل من قرأ مقالته،من المهم بل والواجب تقدير ان الحكومة ومؤسساتها تعمل وفق خطط غير مجربة وغير مسبوقة وتحتمل بنتائجها الخطأ والصواب وهذا ما اشار اليه بوضوح رئيس الوزراء عشية قرار تنفيذ خطة توزيع الخبز، واعتقد ان الدرعاوي وبعض من أمثاله يعرفوا ان الخطة حضارية وتحمل دلالة ان الحكومة وبتوجيهات ملكية تبحث وتجتهد لرعاية صووحة الشعب وبذات الوقت تامين احتياجات الناس بخيارات وإمكانات محدودة وبوقت لم نرقى فيه لمستوى وعي شعبي كافي لنتعامل مع حرب مجهولة وعظيمة،انتهي لاقول ان ما جاء في المقال ليس اكثر من كلام فيه تجني وانتقادات لقادة يتقدموا في الميدان وليسوا معلقين من خلف مذياع يطلقوا انتقادات غير مبرره ولا مقنعه وتحمل في زواياها ما يثير الخيبة فيما كتب في جريدة الغد،..ولوزير العمل والحكومة اقول بارك الله فيكم ..واكتفي..محمود الدويري

التعليقات مغلقة.