جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

تصعيد الحجاج الأردنيين إلى عرفات.. اليوم

1٬194

عالم السياحة – WTTEN – يبدأ حجاج بيت الله الحرام اليوم الأحد الثامن من شهر ذي الحجة بالصعود إلى جبل عرفات، حيث يتم فيه تصعيد ضيوف الرحمن إلى مشعر منى لقضاء يوم التروية تأسياً بسنة الرسول الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وذلك وسط إجراءات مكثفة تبذلها السلطات السعودية لتسهيل حركة الحجاج.

ويؤدي حجاج بيت الله الحرام غدا الاثنين صلاة الظهر والعصر في عرفات جمعا وقصرا، فيما ينفرون بعد غروب الشمس إلى مزدلفة، حيث يصلون فيها المغرب والعشاء جمع تأخير وقصرا. ويمكثون ليلا قبل أن يتوجهوا إلى منى لرمي جمرة العقبة الكبرى، وذبح الهدي ثم الحلق أو التقصير وطواف الإفاضة  والسعي فيتحللون من إحرامهم.

وقال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية رئيس بعثات الحج الأردنية، الدكتور هايل داود، أن الوزارة ستعمل على توفير مقرات وظروف أفضل للحجاج الأردنيين، وبما يليق بالسمعة الطيبة للبعثات الأردنية صاحبة الخبرة الطويلة على مدى العقود الطويلة الماضية، معربا عن عدم رضاه على المستوى الموجود حاليا في مقرات البعثات.

 وأكد خلال لقائه أمس الأول البعثات المرافقة لبعثة الحج الأردنية 2013 الإدارية والطبية والإعلامية والإرشادية، الدور الحيوي والهام الذي تضطلع به هذه البعثات في تقديم أفضل الخدمات للحجاج، مشيرا الى ان هذه البعثات تعمل وفقا لأنظمة وتعليمات سارية منذ سنوات، وواجبها خدمة الحجاج ابتداء من وصولها الى المدينة المنورة وانتهاء بعودتها الى عمان.

كما أوضح انه التقى بالحجاج واستمع إليهم عن مكامن الخلل، مشيرا الى ان معظم الشكاوى كانت في غير محلها وغير دقيقة.

ودعا امين عام الوزارة الدكتور محمد الرعود المرشدين الى مساعدة الحجاج وفقا لاقصى طاقة ممكنة، خصوصا يوم عرفات الذي تزداد فيه المشقة على الحجاج، وتجنيبهم أي مشقة وتسهيل المناسك عليهم وفق اقصى حد ممكن.

كما دعا الى عدم التشدد في اصدار الفتاوى وتسهيل الامور عليهم ما امكن من قبل البعثات الادارية والارشادية.

وقال مدير الحج في وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية عبد الإله الدحيات أن تصعيد الحجاج سيبدأ اعتبارا منذ بعد ظهر الأحد، داعيا البعثتين الإدارية والإرشادية الى التسهيل على الحجاج قدر المستطاع، ليتمكنوا من أداء الفريضة بالشكل السليم.

كما ناشد حجاج بيت الله الحرام الى عدم التعجل برمي الجمرات، وتوكيل الشباب بالرمي عن كبار السن والنساء والمرضى وبقائهم بمنى تسهيلا عليهم، مشيرا الى انه يمكن تأجيل رمي الجمرة الكبرى والنزول الى الحرم مباشرة لأداء طواف الإفاضة والسعي، ومن ثم العودة الى رمي الجمرات وذلك بسبب الضغط  المتوقع على رمي جمرة العقبة.

من جهة اخرى، قدمت شركة اتحاد اتصالات موبايلي السعودية للسنة الثالثة على التوالي الخدمة المجانية لحجاج الأردن وهي عبارة عن خطوط خلوية مدفوعة مسبقا مشحونة بقيمة 5 ريالات، حيث وصل عددها إلى 9600 خط بالإضافة إلى تقديم 9600 سجادة و 9600 مظلة شخصية وحقائب للظهر للحجاج .

كما قامت الشركة بتقديم 500 خط لبعثات الحج الأردنية لتامين الاتصال لأعضاء البعثة الإدارية والإعلامية والصحية بشكل مجاني بالإضافة إلى توفير شبكة انترنت داخل البعثة الصحية والإدارية والإعلامية