جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

الجنيه المصري يواصل الهبوط أمام الدولار بسبب زيادة الطلب على الدولار

397

عالم السياحة:اقتصاد

ترجح التحليلات ان قرار الإفراج الجمركي  عن الورادات والبضائع  قد دفع التجار إلى توفير الدولار اللازم للإفراج عن البضائع، وهو مادفع تجار السوق السوداء إلى التلاعب بسعر الدولار.

حيث أن التجار يسعون قبيل شهر رمضان لتوفير كافة السلع والاستيراد من الخارج، مشيرا إلى أن استهلاك المصريين خلال هذا الشهر الكريم يزيد بمعدل 4 أضعاف الشهر العادي، وهو ما يدفع تجار السوق السوداء إلى استغلال الوضع ورفع سعر الدولار نتيجة زيادة الطلب عليه.

مع حلول نصف رمضان، سيشهد سعر الدولار انخفاضا نظرا لضعف الطلب عليه.

اضافة الى اسباب كثيرة منها أن موسم العمرة أدى أيضا إلى الضغط على العملة وشراء الدولار ، حيث أن العديد من المواطنين الذين يتوجهون إلى أداء العمرة يقومون بشراء العديد من المنتجات في السعودية رغم أن تلك المنتجات موجودة في مصر وبأسعار متقاربه، وهو ما يؤدي إلى زيادة الضغط على العملة المصرية وزيادة السحب من الأموال المصرية.

وأشار إلى أن العديد من الدول الأوروبية تمنع مواطنيها من السفر للسياحة من أجل عدم خروج العملة والحفاظ على الأموال ، مشيرا إلى أن ذلك يعد قرارا سياسيا للحفاظ على العملة.
كما أوضح أن العديد من المواطنين عملوا على تجميد أموالهم في الذهب، والدولار مما أدى إلى حدوث كساد في السوق المصرية.