جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

الموازنة تخصص 245 ألف دينار لمديرية سياحة جرش

1٬509

عـــالم السياحة: خصص قانون الموازنة العامة للعام المقبل، 245 ألف دينار لمديرية سياحة جرش فى الأردن؛ لتطوير القطاع السياحي وخطة تطوير قطاع السياحة داخل المحافظة، بحسب موقع المملكة الأردني.

وقال رئيس لجنة السياحة والآثار في مجلس محافظة جرش، يوسف زريقات، إنّ المخصصات معدة لخطة تطوير السياحة وتأهيل وتدريب أبناء المجتمع المحلي، وتطوير الموقع الأثري، وتأهيل الموقع السياحي وصيانة عامة وفعاليات مديرية السياحة، وإعادة تأهيل قصر الباشا والبيت.

وأضاف زريقات، أن مجلس محافظة جرش خصص في موازنة العام الحالي 315 ألف دينار.

وبين، أن هناك مشاريع سياحية بحاجة إلى مزيد من الدعم، مثل توثيق البيوت التراثية في محافظة جرش، وتأهيل مجرى سيل الزرقاء بضفتيه بما يحويه من فرص استثمارية سياحية، وتأهيل حمامات المياه الساخنة الموجودة على مجرى سيل الزرقاء.

ويسعى مجلس المحافظة، ومن خلال البلديات ووزارة السياحة إلى رصد الفرص الاستثمارية السياحية داخل المحافظة، وتأهيل مسار سيل الزرقاء السياحي لأهميته السياحية والأثرية؛ لوجود قبور تعود للعصر البرونزي (5 آلاف عام قبل الميلاد) وجزء من طريق الإمبرطور الروماني تراجان وفق زريقات.

“طريق تراجان أنشأها الرومان عام 111 ميلادي، تبدأ من بصرى الشام مرورا بـ جرش، عمّان، ومأدبا، والكرك، والبترا، وكان يستخدمها الرومان طريقا تجارية وعسكرية” وفق الزريقات.

وقدّرت النفقات الرأسمالية لمحافظة جرش للعام المقبل بـ 8.6 مليون دينار ضمن مشروع قانون الموازنة العامة للعام 2023، مقارنة مع 7.69 مليون دينار نفقات تأشيرية للعام 2024، وما زالت موازنة العام المقبل قيد الموافقة من مجلسي النواب والأعيان، والمصادقة على المشروع بنشره في الجريدة الرسمية.

؛ لتطوير القطاع السياحي وخطة تطوير قطاع السياحة داخل المحافظة، بحسب موقع المملكة الأردني.

وقال رئيس لجنة السياحة والآثار في مجلس محافظة جرش، يوسف زريقات، إنّ المخصصات معدة لخطة تطوير السياحة وتأهيل وتدريب أبناء المجتمع المحلي، وتطوير الموقع الأثري، وتأهيل الموقع السياحي وصيانة عامة وفعاليات مديرية السياحة، وإعادة تأهيل قصر الباشا والبيت.

وأضاف زريقات، أن مجلس محافظة جرش خصص في موازنة العام الحالي 315 ألف دينار.

وبين، أن هناك مشاريع سياحية بحاجة إلى مزيد من الدعم، مثل توثيق البيوت التراثية في محافظة جرش، وتأهيل مجرى سيل الزرقاء بضفتيه بما يحويه من فرص استثمارية سياحية، وتأهيل حمامات المياه الساخنة الموجودة على مجرى سيل الزرقاء.

ويسعى مجلس المحافظة، ومن خلال البلديات ووزارة السياحة إلى رصد الفرص الاستثمارية السياحية داخل المحافظة، وتأهيل مسار سيل الزرقاء السياحي لأهميته السياحية والأثرية؛ لوجود قبور تعود للعصر البرونزي (5 آلاف عام قبل الميلاد) وجزء من طريق الإمبرطور الروماني تراجان وفق زريقات.

“طريق تراجان أنشأها الرومان عام 111 ميلادي، تبدأ من بصرى الشام مرورا بـ جرش، عمّان، ومأدبا، والكرك، والبترا، وكان يستخدمها الرومان طريقا تجارية وعسكرية” وفق الزريقات.

وقدّرت النفقات الرأسمالية لمحافظة جرش للعام المقبل بـ 8.6 مليون دينار ضمن مشروع قانون الموازنة العامة للعام 2023، مقارنة مع 7.69 مليون دينار نفقات تأشيرية للعام 2024، وما زالت موازنة العام المقبل قيد الموافقة من مجلسي النواب والأعيان، والمصادقة على المشروع بنشره في الجريدة الرسمية.