جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

الزرقاء الأردنية تتجهز لإطلاق برنامجها للتطوير السياحي

694

عالم السياحة:

وكالات : تبذل الجهات العاملة في قطاع السياحة والتراث في محافظة الزرقاء، جهوداَ حثيثة لإطلاق إستراتيجية في المجال السياحي، يشارك بها خبراء، وأكاديميون، ومؤسسات وهيئات ثقافية وعلمية، ومنظمات مجتمع مدني، وعاملون في القطاعين العام والخاص.

وقال أستاذ علم الآثار في الجامعة الهاشمية الباحث الدكتور محمد وهيب لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، إن مرحلة الدراسات شارفت على الانتهاء، إذ ان إطلاق استراتيجية شاملة أصبح أمراً ملحاً وضرورياً ليسير عليها العاملون في هذا القطاع في محافظة الزرقاء، بهدف رسم خارطة الطريق السياحية والتي ستفتح آفاق المستقبل للمحافظة لبلوغ درجات متقدمة في مجال التنمية الاقتصادية، وإيجاد فرص العمل وخلق بيئة استثمارية.

وبين الدكتور وهيب، أن ما تمتلكه المحافظة من إرث حضاري سياحي وتاريخي يرقى إلى درجة العالمية، حيث أبرزت الدراسات حجم الكنوز التي تمتلكها الزرقاء ومنها: اكتشاف أضخم طائر زاحف في العالم يرجع تاريخه إلى سبعين مليون عام مضت في الرصيفة، واكتشاف أقدم خارطة فلكية للسماء قي قصير عمره رسمها أجدادنا الأمويون، كذلك اكتشاف أضخم البرك المائية في الشرق الأوسط في المحمية المائية في الأزرق، إضافة إلى ظهور أضخم القرى من العصر الحجري في الهاشمية، واكتشاف مصايد غزال الريم على طول امتداد وادي الظليل والحلابات، ومسار الطريق الروماني عبر بيرين .

وأشار إلى أن الاكتشاف الأحدث والأبرز، هو سور الزرقاء التاريخي الطويل والذي يمتد بطول تسعة كيلومترات في شمال شرق المحافظة، كما أن إنشاء دارة الملك عبدالله الأول رحمه الله، وإطلاق المسار الخاص بها والنشرات السياحية سيبدأ قريباً .

وفي مجال السياحة الثقافية، نوه الدكتور وهيب بأنه تم إعداد خطة مهرجان الزرقاء الكبرى للثقافة والفنون، وسيصار لاعتماد خطة مؤتمر الزرقاء الكبرى السادس، ومؤتمر الوئام الديني، وتنظيم العديد من الورش والندوات والمحاضرات، وتدريب الكفاءات الشابة من الجنسين في المجال السياحي، بحيث تصبح محافظة الزرقاء على الخارطة السياحية العالمية والإقليمية .

وتابع، أن الجامعة الهاشمية أنجزت العديد من مشاريع الدراسات الميدانية، وخاصة مشروع المسارات السياحية بالتعاون مع وزارة التعليم العالي وصندوق البحث العلمي للابتكار، ومشروع دراسات استثمار الحرم الجامعي للهاشمية، ومشاريع دراسات أطروحات الدراسات العليا في وادي الزرقاء وقصور البادية بالتعاون مع عمادة البحث العلمي.

وأكد الدكتور وهيب، أن التنسيق والتعاون مستمر ما بين الجامعة الهاشمية، ومحافظة الزرقاء، ومجلس المحافظة، ووزارة السياحة والآثار، ووزارة الثقافة، وبلديات المحافظة السبعة، والعديد من الجمعيات والهيئات الثقافية المنتشرة في محافظة الزرقاء لإطلاق خارطة الطريق، مشيراً إلى أن زيارات جلالة الملك عبدالله الثاني للزرقاء والرصيفة حفزت العاملين بهذا المجال للأخذ بزمام المبادرة وتحقيق الإنجازات على أرض الواقع .