جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

الاتحاد الأوروبي يحظّر كلّ طائرات بوينغ 737 ماكس من التحليق في مجاله الجوي

0 183

عالم السياحة:

تمّ حظر طائرات بوينغ 737 ماكس من التحليق في أوروبا بعد تحطّم الطائرة الأثيوبية التي أودت بحياة 157 راكباً كانوا على متنها.

فقد أعلنت هيئة الطيران المدني الأوروبية (EASA) في بيانٍ لها أنّها علّقت جميع الرحلات الجوية لطائرات بوينغ من طراز 737 ماكس عبر أوروبا.

وأضافت أنّها ستحظّر أيضاً كافة الرحلات التجارية من قبل مشغّلين آخرين يقومون بتنفيذ رحلات طيران في مجالها الجوي.

وجاء في البيان أنّ هيئة الطيران المدني الأوروبية تقوم باستمرار بتحليل البيانات متى أصبحت متوفّرة. ولا تزال التحقيقات جارية في حادث التحطّم ومن المبكر التوصّل إلى أيّ استنتاجات مرتبطة بسبب الحادث.”

كما اتّجهت دول أخرى مثل الصين وسنغافورة واستراليا اليوم (الثلاثاء) نحو فرض حظر على الطائرات من هذه الفئة من دخول مجالها الجوي.

هذا وقد قامت هيئة الطيران المدني البريطانية (CAA) في وقتٍ سابق من يوم الثلاثاء بحظر طائرات بوينغ 737 ماكس من التحليق في مجالها الجوي وقالت: “بما أننا لا نملك معلومات وافية من تسجيل بيانات الرحلة، وكتدبيرٍ وقائي، أصدرنا تعليمات بوقف أيّ رحلاتٍ تجاريّة سواء كانت متوجهة إلى المملكة المتحدة أو مغادرة منها، أو تدخل مجالها الجوي مهما يكن مشغّلها”.

وأضافت أنّ “توجيهات السلامة التي أصدرتها هيئة الطيران المدني البريطانية ستبقى نافذة حتى إشعار آخر. سنبقى على تواصل وثيق مع هيئة الطيران المدني الأوروبية والمنظّمين في هذا القطاع على المستوى العالمي”.

وعادت طائرتا بوينغ 737 ماكس مملوكة من الخطوط الجوية التركية ادراجهما من منتصف الطريق بعد فرض الحظر.

وجاء قرار الحظر في وقتٍ أصدرت فيه بوينغ بياناً تقول فيه أنّ لديها “ثقة تامة في سلامة أسطول طائراتها من طراز 737 ماكس وأنّ السلامة تشكّل “الأولوية القصوى” لها. وأضاف صانع الطائرات: “نتفهّم أنّ الهيئات المنظمة والمستهلكين اتخّذوا قرارات يعتقدون أنها الأنسب لأسواقهم المحلية.”

وشكلت إدارة الطيران الفدرالية في الولايات المتحدة فريقاً في أثيوبيا يعمل على التحقيقات في تحطم الطائرة، وتعد أميركا إحدى الدول القليلة التي لم تحظّر دخول هذه الطائرات مجالها الجوي (ملاحظة المحرر: أميركا حظرت التحليق الأربعاء).

ففي بيانٍ صدر أمس (الاثنين)، أعلنت هيئة مراقبة الطيران الأميركية أنّه من الآمن التحليق بالطائرة، مصدرةً إشعاراً باستمرار صلاحية الطائرات لتطمين شركات الطيران. وقالت إنّها في حال وجدت أيّ مسألة تؤثر على السلامة فإنّها ستتخذ “خطوات فورية ومناسبة”.

وتُعتبر خطوط ساوث ويست الجوية ومركزها في دالاس والخطوط الجوية الأميركية من أكبر المشغّلين لهذا الطراز من الطائرات في أميركا الشمالية.

 The Independent

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.