جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

“أميرة ألتاي” متاحة للسياح

42

عالم السياحة-تعتبر مومياء الفتاة (“أميرة أوكوكا”) التي اكتشفها علماء الآثار أثناء الحفريات في جبال إقليم ألتاي الروسي بجنوب سيبيريا تحفة مرموقة لمتحف التاريخ في عاصة جمهورية ألتاي الروسية.

وأصبحت مومياء “أميرة ألتاي” منذ يوم 29 ديسمبر متاحة للسياح وذلك في أيام الأربعاء والجمعة  والأحد بعد طلوع القمر الجديد.

وقالت مديرة متحف التاريخ في مدينة غورنو ألتايسك ، ريما يركينوفا، إن المومياء اكتشفت في هضبة “أوكوكا” بجبال ألتاي عام 1993 في مدفن قديم يعود إلى القرون الـ5 – الـ8 قبل الميلاد. لذلك أطلق عليها السكان المحليون اسم “أميرة أوكوكا”. ووصف علماء الآثار هذا الاكتشاف بأنه من أهم الاكتشافات الأثرية في القرن الـ20.

وفيما يتعلق بسكان الإقليم الأصليين كانوا أكثر من مرة يطالبون من إدارة المتحف والسلطة المحلية بدفن “الأميرة”، وعدم إزعاجها باعتبارها راعية أسطورية للمنطقة. إلا أن محكمة الإقليم أصدرت عام 2016 حكما قضى بحفظ مومياء “الأميرة” في متحف التاريخ المحلي.

وقالت مديرة المتحف إن “القمر الجديد طلع في 26 ديسمبر وإننا سمحنا للسياح وفقا للتقاليد المحلية بمشاهدة “الأميرة أوكوكا” يوم الأحد 29 ديسمبر”.

وهناك، حسب مديرة المتحف، جدول زمني لارتياد المتحف ومشاهدة السياح لـ “أميرة أوكوكا” عام 2020 في أيام محددة بعد طلوع القمر الجديد.

المصدر: تاس0

التعليقات مغلقة.