جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

اين دعم الأصدقاء الشرفاء لمكاتب السياحه-بقلم سالم عوده

736

بقلم سالم عوده – اين دعم الأصدقاء الشرفاء لمكاتب السياحه واليكم اخوتي مشكلتنا مع الحكومه

اجبرتنا الحكومه منذ اذار ٢٠٢٠ اي منذ ١٥ شهرا لحد الان والله اعلم لمتى ان ندفع رواتب موظفينا واقل مكتب لديه ٥-١٢ موظف وحتى اجبرونا على دفع اشتراكات الضمان الاجتماعي وايجارات المكاتب وما يلحقها من فواتير كهرباء وهاتف وانترنت الخ بدون اي دخل لانه لا يوجد سياحه كما تعلمون اي دخل صفر .

اجتمعنا وارسلنا لوزارة السياحه اكثر من مائة اجتماع ورساله ولم نتلقى اي دعم واستعملنا كافه الطرق الاعلانيه كالسوشال ميديا ومؤتمرات صحفيه والحكومه لم تحرك ساكنا ولا حياه لمن تنادي.

معظم الوكلاء “شركات السياحة” اصبحوا على حافة الهاويه والافلاس ومعظمهم باع سيارته او شقته وصياغ زوجته لكي يغطي مصاريفه.

حاولنا مع المنظمه العربيه للسياحه عن طريق الصندوق السعودي للتنميه واستعدوا ان يدعموا قطاع السياحه بقروض طويله الاجل واعلمونا بوجود ٢٤مليون دينار، ولكن وزاره السياحه ووزارة الماليه والتخطيط لم يستطيعوا الى حد الان ان يجدوا حلا لهذا الدعم بنقله من بند التدريب الى بند صندوق المخاطر، علما بان الحكومه اعلنت عن صندوق المخاطر في شهر تشرين اول ٢٠٢٠ ولحد الان لم يرى النور ولم تعمل على تغذيته لدعم وكلاء السياحة والسفر العمود الفقري للسياحه.

اعلن البنك المركزي عن تخصيص مبالغ كتسهيلات بشكل قروض عن طريق البنوك التجاريه وعندما يطلب اي وكيل سياحه وسفر اي قرض تعتذر البنوك التجاريه عن اعطاءه ويكون الجواب “ان قطاع مكاتب وكلاء السياحة قطاع متعثر بدون اي دخل” ويجب ان يكون هناك ضمان ارض او عقار للقرض، ولم يستطيعوا الوكلاء تلبيه طلب البنوك لانهم لا يملكون اي ارض اوعقار لانه اصلا مرهون للبنوك.

عندما طلبنا من وزاره السياحه ان تستعمل الكفالات التي لديها كضمان للقروض اعتذروا ولم يجدوا اي حل.
استحلفكم بالله ماذا نعمل لكي نستمر؟ لاننا على حافه الافلاس واذا انهارت المكاتب لن يبقى لدينا جهاز للقيام بتقديم الخدمات السياحيه للسياح الاجانب الوافدين وللمواطنين الذين يرغبون بالسفر برحلات للخارج او رجال الاعمال الذين يريدون السفر للخارج او لاداء الحج والعمرة، هذا عدا عن هجره العماله الاردنيه المؤهله والمدربة الى دول الخليج وغيرها، ولن يبقى لدينا كادر سياحي مؤهل.

ارجو ان اكون اوضحت مشكلتنا كمكاتب سياحه وسفر معتمدين على دعمكم لايصال صوتنا الى متخذي القرار لينصفونا مع شكرنا الجزيل لكم لدعمكم ومساعدتكم