جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

وادي الديسة -السعودية سحر الطبيعة وجمالها

136

عالم السياحة: استطلاع

وادي الديسة أحد مواقع مدينة تبوك في السعودية، يتميز بوفرة جداول المياه، وأشجار النخيل والأعشاب البرية، ماجعله يكتسب طبيعة منفردا، إضافةً إلى أنه يعد واحدًا من أهم المرتكزات الطبيعية لمشروع نيوم. جاءت تسميته على قرية الديسة، التي تقع على مدخل الوادي من الجهة الغربية.

وتعني كلمة الديسة (الوادي المليء بأشجار النخيل)بطبيعته الساحرة، التي تتميز بوفرة جداول المياة والنخيل الباسقة، يعد وادي الديسة بين الوجهات التي لا يجب تفويتها في المملكة العربية السعودية، إذ يوفر الشعور وكأنك بين أحضان الطبيعة.

ويعد وادي الديسة أحد أبرز المواقع السياحية والتاريخية بمنطقة تبوك،  ويشتهر وادي الديسة، الواقع عند تقاطع ثلاث وديان جنوب منطقة تبوك، بأعمدته المكونة من الحجر الرملي، ورغم طبيعته الصحراوية، إلا أنه يزخر بالواحات، وبرك المياه والينابيع ، والأعشاب الطويلة، وأشجار النخيل المتناثرة بين الأخاديد، بحسب موقع “زوروا السعودية”.

وبتنوع أشكال جباله وحوافه الصخرية، يوفر وادي الديسة مشاهد طبيعية خلابة وجميلة تبدو أشبه باللوحات الفنية.

ويمكن للسياح زيارة هذه الأماكن عبر سيارات الدفع الرباعي، والتوقف للاستمتاع بالمشي في أحضان الطبيعة الساحرة

في وادي الديسة تمتزج الطبيعة هناك بالأحوال الجوية المثالية يكون قلب الوادي أشبه بالخيال، وكأنه من كوكب آخر أو من أحد مواقع تصوير الأفلام الهوليودية”.