جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

مسيرة الفية ووقفة احتجاجية على بوابة (شركة تسهيل )– نظمتها السياحة والحج والعمرة

1٬075

عالم السياحة  –انطلقت صباح يوم الاحد الموافق16 تشرين اول 2014 مسيرة الفية حاشدة نحو موقع (شركة تسهيل)   وذلك للاعلان عن رفض اجراءات شركة تسهيل والتي اوكل اليها اصدار تأشيرات الحج والعمرة ، ونظمت المسيرة والتجمع  من قبل  جمعية وكلاء السياحة والسفر ولجنة الحج والعمرة  كما وشارك في الوقفة الاحتجاجية شركات نقل سياحي وشركات سياحية ومكاتب الحج والعمرة العاملة في الاردن وعدد كبير من المواطنين

وتصدر الاحتجاج رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر السيد شاهر حمدان يرافقه عضو مجلس ادارة الجمعية ورئيس لجنة السياحة الدينية السيد يوسف ابو بكر  والناطق الاعلامي باسم الوقفة الاحتجاجية السيد كمال ابو ذياب وشخصيات تمثل كل فئات السياحة والنقل والاعلام

وفي التفاصيل

تجمع اكثر من الف شخصية بطريقة حضارية لاعلان اعتراضهم واحتجاجهم على اعمال شركة (تسهيل ) و على بوابة (شركة تسهيل والتي نشرت رجال امنها الخاص )  حيث القى السيد كمال ابو ذياب كلمة  بين فيها اسباب الاعتراض ورفض التعامل مع شركة ( تسهيل ) وتلاه كلمة رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر السيد شاهر حمدان  والذي شملت كلمته الاثار السلبية والمعاناة وارتفاع الكلف والتعقيد الذي سيفشل اعمال مكاتب الحج والعمرة ويعيق  اجراءات الحج والعمرة معتبرا الاجراء غير ملائم ويتنافى مع مبادئ السيادة الوطنية داعيا في كلمته الى ضرورة مراجعة الاجراءات من كل الجهات المعنية في البلدين ، كما وتحدث السيد محمد روبين معلنا في كلمته الاعتراض العام والشامل لاعمال الشركة ورفض التعامل مع تلك الشركة  مبينا الاسباب  ودعى مكاتب الحج والعمرة الى مقاطعة شركة تسهيل

وقال  رئيس اللجنة السياحية ان هذه المسيرة والوقفة تأتي لمنع تغول واحتكار شركة تسهيل  بما يترتب  على  ذلك من مخاطر واعباء مالية وادارية  موضحا ان  نتيجتها الحتمية اعاقة اعمال الحج والعمرة وتكبيد المواطنين العناء والتكاليف التي  لا مبرر لها  والتي قدرها بالملايين

ويجدر بالذكر ان الاجراءات المعقدة  التي يجمع عليها كل الفعاليات تشمل أخذ البصمة في مكاتب الشركة في كل من عمان واربد والعقبة  مما يشكل عبئا ماليا وإداريا على المواطنين والشركات اضافة لكونه يتم في مواعيد محددة من الشركة  ولا يلغي التبصيم المعتاد في منافذ الحدود والمعابر للمملكة العربية السعودية  وهو ما لا يحق لاحد الاعتراض عليه  ويأتي الاعتراض على اجراء البصمة في عمان وعلى الاراضي الاردنية من قبل شركة خاصة بهدف تحقيق ارباح  على حساب فريضة مقدسة اضافة الى تحميل المعتمرين والحجاج  جهود اضافية

لقطات

-حمل المحتجين يافطات تحمل شعارات تطلب مقاطعة الشركة (شركة تسهيل )

– لا للبصمة

– رفع اعلام السعودية والاردن

-صور خادم الحرمين وجلالة الملك عبدا لله الثاني

– فتح طريق للمراجعين للشركة

– رغم الامطار والطقس السئ بلغ عدد الحضور اكثر من الف مشارك

– كلمات المتحدثين –سنقدم لكم تفاصيلها بعد افراغها من التسجيل