جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

تقرير سيتريب المشترك مع كوتري عن السفر الصيني الخارجي الراقي المخصص للعام 2018

2٬608

عالم السياحة:

شنغهاي، 17 أيار/مايو، 2019 / بي آر نيوزواير : أصدر موقع سيتريب، موقع السفر على الإنترنت الأكبر في آسيا، ومعهد أبحاث السياحة الخارجية الصيني (كوتري) تقرير سياحة جديدا في معرض 2019 آي تي بي الصين في شنغهاي. ويركز التقرير على اتجاهات السياح الخارجيين الصينيين الذين يختارون السياحة الأكثر رقيا.

من أجل تلبية متطلبات السفر المخصصة للغاية للمسافرين الصينيين، تم تأسيس وحدة  سيتريب للسفر المخصص في كانون الثاني/يناير 2016، ووحدة أخرى مصممة خصيصًا للأفراد ذوي الدخل المرتفع التي أطلقت في آذار/مارس 2019. تقدم المنصة خدمات للعملاء الصينيين المتميزين الذين يزدادون عددًا المهتمين بخدمات عالية الجودة والاستخدام الحصري للموارد الشحيحة للغاية. وباعتبارهم مسافرين متمرسين يعتبرون السفر نشاطًا ترفيهيًا رئيسيًا، فهم يبحثون بنشاط عن الخدمات والموارد والخبرات عالية الجودة والفريدة والمتخصصة. يتسم هؤلاء العملاء بالمرونة لناحية الوقت وعدم التقيد بمشاكل التكلفة، وهم يقدرون بدرجة عالية الحصرية والخصوصية في تجارب سفرهم.

ووفقًا للتقرير، كانت النساء والأزواج وأولئك الذين تتراوح أعمارهم بين 31 و 40 عامًا من بين الفئات الديموغرافية الأكثر احتمالًا لحجز حزم سفر مخصصة في الخارج. وكانت أفضل 5 وجهات لهؤلا هي تايلاند واليابان وإندونيسيا وجزر المالديف والولايات المتحدة الأميركية.
في العام 2018، ارتفع عدد الطلبات على مثل هذه الرحلات السياحية بنسبة 180 ٪ مقارنة بالعام 2017. على الرغم من أن شنغهاي وبكين وغوانغجو هي الأسواق الثلاثة الأولى التي تتمتع بأعلى طلب على هذا النوع من السياحة، فقد تجاوز النمو في مدن الفئات الأخرى نمو المدن من الدرجة الأولى. تشير بيانات سيتريب إلى أن متوسط ​​الإنفاق لكل شخص على حزمة سفر مخصصة عالية القيمة كان 23,800 يوان (3410 دولار أميركي).
يعكس الطلب على الأنشطة الفريدة والطعام الجيد وحضور الفعاليات الرياضية الخاصة وترتيبات الإقامة الراقية الاهتمام المستمر بتجارب سفر راقية أكثر تخصيصا.يأمل جوناثان شيه، المدير العام لشركة السفر المخصص، أن يتم بناء اتصالات فعالة بين العملاء والشركات ومقدمي خدمات السفر، قائلاً: “الهدف هو تسهيل السفر