جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

الإنسان يخاف من الزمن، والزمن يخاف من الأهرامات، لما بها من أسرار لم تُكتشف بعد

الإنسان يخاف من الزمن، والزمن يخاف من الأهرامات، لما بها من أسرار لم تُكتشف بعد

539

عالم السياحة:مكتشفات-صيدنا

اكتشف علماء الاثار تجويفا هائلا داخل هرم خوفو في مصر، ليزيد من غموض أهرام الجيزة، ولم يعرف بعد سبب وجود هذا التجويف، أو ما إذا كان له أي قيمة لأنه لا يمكن الوصول إليه بعد على ما يبدو.

وأعلن عن هذا الكشف علماء فرنسيون ويابانيون بعد عامين من الدراسة. واستخدم العلماء تقنية تصوير تسمى ميوغرافي التي تستشعر تغيرات الكثافة داخل تركيبات الصخور الضخمة.

وبُني الهرم الأكبر، أو هرم خوفو، خلال عهد الفرعون خوفو بين عامي 2509 و2483 قبل الميلاد، ويعتبر هرم خوفو، الذي يبلغ ارتفاعه 140 مترا، الأكبر بين الأهرام الثلاثة في منطقة الأهرام بالجيزة.

ويشتهر الهرم باحتوائه على ثلاث غرف داخلية واسعة، وسلسلة من الممرات، أجملها البهو الكبير الذي يبلغ طوله 47 مترا، وارتفاعه 8 أمتار.

وهذا الاكتشاف جعل العالم مقلوب حرفيا ووكالات الأنباء تنشر الاخبار بكل وسائل الاعلام والمجلات

ان الهرم الأكبر يبوح بأسرار جديدة ، حيث أعلنت مصر عن اكتشاف ممر مجهول خفي على شكل جمالون طوله تسعة أمتار بالجهة الشمالية للهرم الأكبر (هرم خوفو) يعلو الممر الرئيسي المعروف داخل الهرم بـ 7 أمتار ..و في نهايته بوابة حجرية لا يعرف أحد إلى أين تؤدي ومن المتوقع أن يقود هذا الممر لغرفة الدفن الحقيقة للملك خوفو صاحب الهرم الأكبر جدير بالذكر أن مشروع استكشاف الأهرامات بدأ في عام 2015، كمشروع مشترك بين وزارة السياحة والآثار بالتعاون مع كلية الهندسة جامعة القاهرة، ومعهد الحفاظ على التراث