جريدة عالم السياحة والاقتصاد، تهتم بصناعة السياحة باطيافها ، الشؤون الاقتصادية والبيئة والسياحة الدينية والمغامرة والسفر والطيران والضيافة

هل مقاطع ومحطات الفيديو القصيرة ستلغي دور الفضائيات والتلفزيونات؟

62

يوميات :محمود الدويري

كثافة الاقبال وتطور عادات مشاهدة الفيديو والمحتوى المتنوع غير المحدود  على الهواتف االذكية وعلى  مواقع التواصل الاجتماعي التي توفر ووفرت  باقات منوعة ومدهشة لمقاطع فيديو تغطي كل المجالات الحياتية والنوادر والالعاب  والعجائب  والرياضة والسياسة  والاخبار السريعة بوقت حدوثها واسرار الناس والمجتمعات مما حول توجه كبير للناس حول العالم للاقبال على الفيديوهات ،وتزايد الاقبال تسبب في نمو هائل لتوجه المعلنين والمسوقين لاستخدام الفيديوهات المتاحة كمنصات اعلانية اضافة الى توجه الناس لمشاهدة المباريات العالمية من خلال الفيديوهات لكسر البث الحصري للفضائيات التي تشتري حقوق بث المباريات حصريا ،اليوتيوب يتصدر اعلى نسبة مشاهدة يليه الفيسبوك وتويتر وسنابشات وغيرها

المراقب لافلام الفيديو  المتنوعة يعتقد ان افلام الفيديو القصيرة ستسحب البساط من تحت اقدام الفضائيات حيث يجد المشاهد كل احتياجاته ورغباته في تلفون بحجم اليد وباي مكان وزمان وحينما يريد اضافة لميزة تكرار العرض والمشاركة بالتعليق ،

وباتت دول تخشى الفيديوهات واثرها على المزاج والرأي العام السياسي ، ولم يتوقف الامر عند الخشية بل باتت دول متقدمة توظف الفيديوهات لخدمة اغراضها داخليا وخارجيا بصورة واسعة  الى جانب قيام الشركات المنتجة لاستغلال وتوظيف هذه الثورة التكنولوجية لتسويق منتجاتها عبر العالم بسرعة وكثافة

وحجم المشاهدات اليومية للفيديوهات السياسية والاخبارية والمثيرة بداية من الطعام والشراب والعلاج والازياء والرياضة والعادات والتقاليد والصناعات والتجارب يشير بشكل مؤكد ان العصر والوقت الحالي هو وقت الفيديو من خلال تطبيقات كثيرة ومتنوعة وليبقى السؤال المشروع هل ستختفي الفضائيات او سيقل اثرها في العشرة سنوات القادمة ان لم نقل اقل من ذلك

التعليقات مغلقة.